تفاصيل الخبر

الاحتلال الإسرائيلي يتخوف من تصعيد أمني في ذكرى النكبة

أعلنت جيش الاحتلال الإسرائيلي حالة تأهب ويقظة خوفا من تصعيد أمني محتمل في ذكرى يوم النكبة الفلسطينية .

 

حيث استعد الجيش لحالة تأهب واستنفار متزايدة في جميع أنحاء إسرائيل قبيل يوم النكبة الذي يصادف 15 مايو، وهناك مخاوف من احتمال إطلاق صواريخ وتنفيذ عمليات .

 

و تأتي حالة التأهب الإسرائيلية في ظل دعوة حركة حماس الفلسطينيين للرباط والاحتشاد في المسجد الأقصى والتصدى لقوات الأمن والجيش وتنفيذ عمليات".

 

بينما زعمت مصادر في الاحتلال الإسرائيلي ان انتشار الشرطة يأتي لمنع أي فقدان سيطرة كما حدث في جنازة الصحافية شيرين أبو عاقلة والتي تحولت إلى اشتباكات أضرت بصورة إسرائيل في العالم .