تفاصيل الخبر

الاحتلال: منفذي عملية العاد لم يعودا إلى الضفة

أعلنت حكومة الاحتلال أن أجهزة الأمن الإسرائيلية ما زالت تبحث عن منفذي العملية في بلدة العاد بالقرب من تل أبيب.

 

و أوضح جيش الاحتلال أنه ينتظر خطأ قد يرتكبه المنفذان يقودهم لمكانهما، حيث يتركز البحث عنهما داخل المدن الإسرائيلية .

 

و في وقت سابق سمحت السلطات الإسرائيلية بنشر معلومات مفادها أن أحد القتلى في عملية إلعاد هو من نقل المهاجمين من السياج الفاصل إلى داخل المدينة حيث وقع الهجوم.

 

وحسب هذه المعلومات فإن المهاجمَين قتلا أورن بن يفتاح الذي نقلهما في سيارته الخاصة وترجلا فورا، وواصلا عملية القتل ومن ثم لاذا بالفرار.

 

كما زعمت حكومة الاحتلال أن شابين فلسطينيين من قرية رمانة غرب جنين، قاما بتنفيذ الهجوم الذي قتل فيه 3 إسرائيليين وجُرح 3 آخرون في مدينة إلعاد .