الأربعاء 08 يوليو 2020 الساعة 03:33 ص

وكالة غزة الآن الإخبارية

الصين تعلن ارسال وفد طبي متخصص الى الجزائر لمواجهة كورونا

700x414 (77).jpg
حجم الخط

قررت الحكومة الصينية، ارسال وفد من الطواقم الطبية في البلاد الى دولة الجزائر وذلك لمساعدتها في مواجهة والسيطرة على فيروس كورونا "كوفيد19" .

ومن جهته، قال سفير الصين في الجزائر :"إن الوفدالطبي الصيني يتضمن 20 طبيباً يتوزعون على ثلاث مجالات هي، الأمراض المعدية، والأمراض التنفسية، والإنعاش.

وأكد السفير :" أن ذلك الوفد هو أول طاقم صيني ترسله  الى منطقة شمال افريقيا والمغرب لمواجهة فيروس كورونا الجديد، ولهذا أهمية خاصة وتسليط الضوء على العلاقات المتميزة بين دولة الصين والجزائر".

وأضاف :" أن الوفد الطبي كان يعمل في الخطوط الأولى في مكافحة المرض في دولة الصين ولديه خبرة واسعة، مشيرا إلى أن الوفد سيمكث 15 يوما في الجزائر "سيقدمون فيها الخبرات ويتضامنون ويتعاونون مع نظرائهم الجزائريين من أجل السيطرة على مرض فيروس كورونا الجديد في أقرب الآجال".

وشدد على أن الجزائر والصين ستظلان "تتساندان وتساعدان بعضهما البعض، وتتقاسمان السراء والضراء كالأخوين الحميمين والصديقين العزيزين والشريكين الموثوقين".

كما أن الصين حكومة وشعباً ستظل بجانب الجزائر، وعلى استعداد لمواصلة تقديم الدعم والمساعدات للجزائر بكل ما في وسعها.

من جانبه، صرح رئيس الوفد الصيني زهو لين للصحفيين بأن الوفد الطبي جاء بعد اتفاق بين حكومتي البلدين، وهو يحمل معه معدات طبية لتسليمها إلى الأطباء الجزائريين.

وقال "سنعمل معاً على تبادل الخبرات ودراسة الحلول للقضاء على كوفيدـ19".

ومن جانبه، قال المدير العام للمصالح الطبية بوزارة الصحة الجزائرية محمد الحاج "هناك علاقات وتعاون وطيد بين الجزائر والصين خاصة في المجال الطبي، وحتى الآن هناك بعثات صينية دائمة في الجزائر".

وأشار الحاج إلى أن الوفد الطبي الصيني "لديه تجربة مختلفة عن التجربة الجزائرية، والجزائر لديها تجربتها الخاصة وسيكون هناك تبادل للتجربتين".

وأضاف أن الوفد الطبي الصيني، هو الأول الذي يزور الجزائر في إطار جهود مكافحة مرض فيروس كورونا الجديد، مشيراً إلى أن الوفد سيعمل مع الخبراء الجزائريين من دون زيارة المستشفيات، وسيقتصر التعاون على مستوى وزارة الصحة والمراكز والمعاهد الطبية.

إلى ذلك، قال وزير الصحة الجزائري عبد الرحمن بن بوزيد خلال زيارته لمحافظة تيبازة شمال غرب البلاد، إن حصيلة الإصابات بمرض فيروس كورونا اليوم لم تصل إلى 200 إصابة فيما تم تسجيل 7 وفيات.

وأكد بن بوزيد أن نسبة الوفيات في الجزائر هي 8 بالمائة من نسبة الإصابات، وهي نسبة تعتبر منخفضة مقارنة بنسب الوفيات في عدد من الدول على غرار فرنسا وبلجيكا، والتي وصلت إلى حدود الـ15 بالمائة.

ودعا الوزير إلى ضرورة تعميم استخدام الكمامات معتبراً إياها حزام الأمان الوحيد الواقي من انتشار مرض فيروس كورونا.

ويشار الى أنه تم تسجيل 6253 حالة إصابة مؤكدة في الجزائر، ويبلغ عدد الوفيات 522 حالة.