الثلاثاء 19 يناير 2021 الساعة 08:46 م

وكالة غزة الآن الإخبارية

عائلة المدهون تصدر بياناً هاماً بشأن ما نُشر عن ابنهم لؤي

Eri2CkDXcAYl9yc.jpg
حجم الخط

أصدرت عائلة المدهون في قطاع غزة بياناً مساء اليوم الأربعاء قالت فيه بأنها تابعت ما وصفته بالإسفاف والإبتذا والإساءة إلى نسيجنا المجتمعي وإشاعة الفاحشة في الذين أمنوا عبر ما يسمى تقرير إستقصائي للمدعو يوسف حسان المتواجد حالياً في تركيا في القذف والتشهير "المدفوع" ضد ابن العائلة "لؤي زهير المدهون بحسب ما جاء في البيان . 

وأضافت العائلة بأن هذا التحقيق الذي يفتقد لأدنى مقومات التحقيق والمهنية ولم يقدم أي دليل إثبات بل بالمكسر فو يفتح الباب واسعاً لفوضى والإبتزاز والتجني على أي شخصية . 

وأوضحت عائلة المدهون التالي بأنها مع العدالة والقانون وترفض الفساد والمفسدين وطالما دعونا لملاحقة كل مظاهره وعناوينه وإذا كان إبننا مخطئاً ولدى المدعو يوسف حسان ما يبت ما يقول ضده فسنكون أول من يحاسب ابننا ولن نتوانى في المطالبة بمحاسبة من يخطئ وكل من يتجاوز القانون ويتعدى على الدين والأخلاق والنسيج المجتمعي . 

وبحسب المعلومات المتوفرة بحسب ما جاء في بيان العائلة بأن العائلة تدرك أسباب هذا التشويه الذي وصفته بالرخيص والتحريض القذر والذي يأتي في سياق سراع سيطرة ونفوذ بين مراكز قوة للتحكم في قوت الغلابة وشراء ذمم وتزايد الصراعات الداخلية . 

وإزاء ذلك فإن عائلة المدهون تدعو الجهات المسؤولة إلى سرعة الكشف ومحاسبة من تورطوا في هذا السلوك الرخيص كما سيتم إتخاذ كافة الإجراءات والمتضيات والمسوغات القانونية والعرفية لمحاسبة هذا الصحفي في فلسطين وتركيا لكشف اللثام عن أصحاب الأخلاق الوضعية والذين أمام غايتهم الدنيئة يستخدموا أخسر الوسائل والطرق . 

وكان تقرير صحفي نشره الصحفي الفلسطيني يوسف حسان يظهر قيام لؤي المدهون والذي يعمل مفوض وزارة التنمية الإجتماعية في قطاع غزة بإبتزاز النساء مقابل تقديم المساعدة والتوظيف بحسب ما جاء في البيان وهذا ما نفاه المدهون قائلاً بأن كل ما ذكر في التقرير عاري عن الصحة تماماً ورد حسان في أخر ما نشره قائلاً بأنه في حال تم اتخاذ إجراءات قضائية فإنه سيكشف الدلائل والبراهين لعامة الناس .