الأحد 23 فبراير 2020 الساعة 10:24 م

وكالة غزة الآن الإخبارية

بالفيديو: شابان يفجران قنبلة في حبيبة كل واحد منهما

EOybId2XUAAInvn.jpg
حجم الخط

بسبب رفض عائلاتهم الزواج منهم ... نفذ هؤلاء الشبان هذه الحادثة , الأولى بالأمس والثانية بداية الشهر الحالي الفتاة الأولى طفلة تبلغ من العمر 15 عاماً والثانية تبلغ من العمر 22 عاماً . 

دوامة العنف في سوريا لم تعد تقتصر على القصف المتبادل بين النظام السوري والمعارضة السورية المسلحة , فمع انتشار السلاح بات هذا العنف مستشرياً في الأساط الإجتماعية أيضاً . 

ففي محافظة السويدان الواقعة جنوب سوريا , أقدم شاب يدعى حافظ أبو فخر على تفجير قنبلة يدوية بنفسه وبفتاة كان قد طلب خطوبتها سابقاً , وتشير الرواية إلى أن حافظ كان قد تقدم عدة مرات سابقاً لعائلة الفتاة بيسان البالغة من العمر 22 عاماً , وتدعى حنان عبدالله أبو فخر لكن تم رفضه . 

وأشارت مصادر محلية سورية إلى أن هذه الحادثة حصلت في إحدى طرقات قرية كفر اللحف في ريف السويداء الغربي بعد ما علم حافظ أن حنان على وشك الخطوبة من شاب أخر . 

الجريمة التي أودت بحياة حنان انتشرت وندد بها الكثيرون على مواقع التواصل الإجتماعي وكانت هذه أهم التعليقات :"

حساب يدعى لين حذيفة قالت :"شوف العنف والأذى والتسلط وين وصل العمى عالوقاحة والتسلط الأبوي وبعدين معهم الله يرحمها . 

حساب أحمد الرفاعي قال في تدوينة ما تحمل رفضها وانجرحت رجولته وقرر يغادر هالحياة مفهوم بس كل هالحقد تجاه البنت ليخليها تغادر معه غصب عنها . 

حساب رنا أبو صالح قال هيدا مش حب هيدا هبل ومرض نفسي صار الموت لعبة بأيدي يلي ما بيخافوا الله , الله يرحمها ويقدر أهلها على الصبر . 

حساب نيرفانا نيرفانا قال صار يلي عنده بنت بعمر الزواج لاز يجهز بيته بسواتر ترابية ويكون متأهب لأي هجوم . 

أما حساب نجلاء سمير فقالت شو هي موضة صايرة كل ما واحد خطب وحدة وأهلها رفضو يفجرها او بيقتلها الله يعين ويرحم هالبنت ويصبر أهلها . 

يذكر بأن هذه الحادثة الثانية خلال  الشهر الحالي فقد أقدم الشاب رامي حذيفة سلوم على تفجير قنبلة يدوية داخل منزل فتاة تبلغ 15 عاماً وتدعى بيسان صادق رفضت بيسان الإتباط به مما أدى إلى مصرعهما على الفور وإصابة والدتها على الفور .