الإثنين 24 فبراير 2020 الساعة 04:53 م

وكالة غزة الآن الإخبارية

تطورات جديدة في قضية " نانسي عجرم " يكشفها الطب الشرعي

PNN_86f3e268-8image_story.jpg
حجم الخط

أعلن تقرير الطب الشرعي الخاص بحادث "سرقة فيلا نانسي عجرم" عن أماكن إصابة القتيل محمد حسن الموسى: طلقة واحدة في الساعد الأيمن، طلقتان في الكتف الأيسر، طلقة تحت الإبط الأيسر، 3 طلقات في الصدر، طلقتان في البطن، 7 طلقات في الجهة الخلفية من الجسم وعلى المؤخرة، وطلقة في الفخذ الأيسر.
وأكد التقرير الشرعي، أن هناك اشتباه بوجود متورط آخر في قتل الشاب الموسى بمنزل نانسي حيث أن إطلاق الرصاص كان من الأمام والخلف.
كما كشفت سابقاً، القاضية غادة عون عن قرارات جديدة من خلال الاستماع لزوج نانسي عجرم" فادي الهاشم"، وسحب الكاميرات الموجودة في المنزل التي توضح مكان حصول الجريمة وإصابة نانسي عجرم.
وأكدت القاضية أنه تم إخلاء سبيل الهاشم بعد نحو ثلاثة أيام على احتجازه، لكن مع منعه من السفر خارج لبنان لحين استكمال التحقيقات.
وفي غضون ذلك، بعد إعلان عائلة الموسى رفضها الدفن بسبب إخلاء سراح فادي الهاشم زوج نانسي عجرم، قررت العائلة استلام الجثة أمس الخميس ودفنها في دمشق، مع ترك وكيل قانوني لها في لبنان لمتابعة الدعوى.
 يُذكر أن وسائل إعلام كشفت عن لصاً اقتحم منزل نانسي عجرم  في "نيو سهيلة كسروان" وأن زوجها، الطبيب، فادي الهاشم، تسبب في قتله، لكن فالمقابل قالت مصادر أن الشاب الموسى  جاء للمطالبة بمستحقات لقاء عمله في منزل الفنانة.