السبت 22 فبراير 2020 الساعة 07:13 م

وكالة غزة الآن الإخبارية

الاحتلال يحذر من رد قادم غير متوقع تجاه غزة

36020e51154d63aad498021c77e1f2ab-6td5m0dl132fwi99oxzqghfseju4rsdwld98l6ys24z.jpg
حجم الخط



زعمت حكومة الاحتلال أن هناك رد قادم غير متوقع من مصر و من قادة آسرائيل وذلك بسبب مشاركة حماس، في جنازة قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني.
و قالت حكومة الاحتلال:" إن حماس وقعت في مأزق بين اختيارها لترتيبات الهدوء أو استمرارها في دعم إيران، بعد اغتيال قاسم سليماني ".
و أشارت هآرتس العبرية، أن هناك تأثير استراتيجي عسكري إيراني على حماس والجهاد سيؤثر على ترتيبات الهدوء والاتصالات المكثفة في الأسابيع الأخيرة بين "إسرائيل" وحماس.
كما أكدت إن حماس توصلت لاتفاق هدوء وتسهيلات من الجانبين الإسرائيلي والمصري والجميع يريد الاستمرار في ذلك.
و أضافت أن حماس لن تتخلى عن إيران وحزب الله من وجهة نظرها العسكرية الاستراتيجية، ولكن من ناحية أخرى تتحمل الحركة مسؤولية 2 مليون مدني في غزة، ومصر لن تسمح لأحد بالتحكم بمصيرهم، لذلك الاتجاه الحالي هو الحفاظ على توازن صارم، والدليل على ذلك أن حماس والجهاد عبرتا عن غضبهما وإدانتهما لعملية اغتيال سليماني لكن لا أحد يفكر بالرد عسكريا.