الثلاثاء 25 فبراير 2020 الساعة 07:14 ص

وكالة غزة الآن الإخبارية

أول تعليق لزياد النخالة على إغتيال قاسم سليماني

حجم الخط

في أول تعليق لزياد النخالة الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين اليوم الأحد , خلال إجراء إتصال هاتفي مع وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف معزياً بإغتيال قاسم سليماني قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني في غارة أمريكية بالقرب من مطار بغداد في العراق . 

وجاء على لسان النخالة خلال حديثه مع ظريف :" قدم خلالها التعازي إلى ظريف وإلى إيران .

وقال زياد النخالة أن استشهاد الحاج قاسم سليماني هو معركة وعزة ودليل في مواجهة أمريكا والاحتلال الإسرائيلي . 

وأضاف بأن القرارات الأمريكية التي صدرت عن ترامب بإغتيال الحاج قاسم سليماني له دلالات واضحة على ما لهذا الرجل من دور كبير في تعزيز صمود واستمرار المقاومة الفلسطينية والجهاد في فلسطين . 

وأعتبر النخالة استشهاد سليماني بالخسارة الكبيرة ولكنه في ذات الوقت سيكون نموذجاً لكل المسلمين وأحرار العالم حول كيفية مواجهة الولايات المتحدة الأمريكية والاحتلال الإسرائيلي . 

وجدد النخالة تأكيده على أن شهادة قاسم سليماني لن ولم تنكسر خط المقاومة الفلسطينية بل ستجعلها أكثر وعياً بمدى العدوان الأمريكي وعدائها للشعب الفلسطيني ولكافة شعوب المنطقة .

وكان قاسم سليماني قد قتل في غارة أمريكية بالقرب من مطار بغداد الدولي في العراق , وقتل أبو المهدي المهندس أحد قادة الحشد الشعبي ومرافقين أخرين . 

وهددت إيران بضرب الأمريكيين ومصالحهم في كل مكان , وأن أمريكا وترامب سيتفاجئان من حجم الرد الذي سيغير المنطقة . 

ورد ترامب على تهديدات إيران بأنه سيضرب 52 هدفاً إيرانياً , واصفاً إياهم بالمهمة والمواقع رفيعة المستوى .