الأحد 23 فبراير 2020 الساعة 05:52 ص

وكالة غزة الآن الإخبارية

تصريح عزام الأحمد حول التهدئة .. ويشن هجوماً على فصيل فلسطيني

عزام الاحمد.jpg
حجم الخط

شن عزام الأحمد عضو اللجنة المركزية لحركة فتح وعضو منظمة التحرير هجوماً على حركة حماس في قطاع غزة . 

وقال الأحمد ان هناك تعاون بين حركة حماس و إسرائيل حول تهدئة طويلة الأمد في قطاع غزة . 

وأضاف الأحمد أن التعاون بين حماس وإسرائيل ودول أخرى متواطئة في ذلك حول تهدئة طويلة الأمد جاء لزيادة الإنقسام وتعميقه داخل الساحة الفلسطينية , وفصل غزة عن باقي فلسطين من أجل إقامة دولة مستقلة على حدود 67 وفق تعبيره . 

واعتبر الأحمد أنه أمر طبيعي أن تشن إسرائيل هجوماً على القيادة الفلسطينية والرئيس محمود عباس ومن غير الطبيعي أن لا تشن هجوماً .

وذكر الأحمد خلال حديثه مع إذاعة صوت فلسطين أن نتنياهو والاحتلال الإسرائيل تحت غطاء تهدئة طويلة الأمد مع حماس في غزة , تخطط لترسيخ سلطة الأمر الواقع في غزة وفصل غزة عن باقي فلسطين , إلى جانب الإجراءات الخطيرة التي يتم تنفيذها بالضفة الغربية ومصادرة الأراضي في إطار مخطط متواصل منذ اليوم الأول للاحتلال الإسرائيلي عام 1867 وفق ما جاء على لسانه . 

وأردف قائلاً بأنه أن الأوان لإصدار البيانات والبدء بتنفيذ ما تم إتخاذه من قرارات المجلس الوطني في دورته قبل سنوات بالإنفصال عن الاحتلال بشكل كامل والإنتقال من السلطة إلى دولة والبدء بخطوات عملية على أرض الواقع مهما كلفنا الثمن . 

وطالب الأحمد بالتوحد من أجل اتخاذ قرارات جريئة محلياً ودولياً .

وأعرب عن أمله بأن لا يتم إفراغ قضية محكمة الجنايات الدولية من مضمونها . 

واعتبر عزام الأحمد أن قرار الاحتلال قرصنة 149 مليون شيقل من أموال السلطة الفلسطينية تأتي في إطار إبتزاز القيادة الفلسطينية , مشيراً إلى أنه وفق قرارات الشرعية الدولية والقانون الدولي الذي تتسلح به السلطة الفلسطينية إلا أن صمود الشعب الفلسطيني هو الأساس في إفشال المخططات الصهيونية والأمريكية .