الأحد 23 فبراير 2020 الساعة 06:09 ص

وكالة غزة الآن الإخبارية

أول تعليق لليبرمان على هروب نتنياهو إلى الملجأ

حجم الخط

في أول تعليق لليبرمان على هروب نتنياهو إلى الملجأ أثناء تواجده في مدينة عسقلان المحتلة لحظة إطلاق صفارات الإنذار .

اعتبر رئيس حزب "يسرائيل بيتنو" أفيغدور ليبرمان وزير الأمن الإسرائيلي سابقا، أن ما أسماه بـ"الردع الإسرائيلي" انهار. وذلك في أعقاب إخلاء بنيامين نتنياهو رئيس الوزراء، إلى الملاجئ لحظة دوي صفارات الإنذار في عسقلان بغلاف غزة الأربعاء.

 

وقال ليبرمان في تصريحات أوردتها وسائل إعلام عبرية إن "لحظة هروب نتنياهو تعني انهيار الردع الإسرائيلي".

 

 

وأضاف أن "لحظة هروب نتنياهو ولجوئه إلى مكان محصن، هي المرة الثانية خلال عام واحد، وهو خضوع "للإرهاب" ما يؤثر بدوره على أمن إسرائيل". وفق تعبيره.

 

وتابع إن لحظة "هروب رئيس الوزراء أمام حماس تعني تآكل قوة الردع الإسرائيلية، ما يعني مواصلته الترويج لحكم حماس، الذي وعد في عام 2009 بالقضاء عليه". بحسب ما نقلته سبوتنيك.

 

اقرأ/ي أيضا.. شاهد: إطلاق صاروخ من غــزة وإخلاء نتنياهو إلى الملاجئ

 

وفي وقت سابق مساء اليوم، ادعى جيش الاحتلال قد زعم أنه رصد صاروخا أطلق من القطاع صوب المستوطنات، لافتا إلى أن "القبة الحديدية" اعترضته.

 

وقالت وسائل إعلام إسرائيلية، إن نتنياهو كان يتواجد في عسقلان لحظة دوي صفارات الإنذار، موضحة أنه كان يعقد مؤتمرا انتخابيا بحضور كبار قادة حزب "الليكود" الذي يتزعمه، وأنه تم إخلائه إلى الملاجئ.