الجمعة 04 ديسمبر 2020 الساعة 07:59 م

وكالة غزة الآن الإخبارية

الكشف عن تفاصيل اللقاء بين هنية وأردوغان في تركيا

2051071612.jpg
حجم الخط

وصل رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس" إسماعيل هنية للعاصمة القطرية الدوحة.

 

وتأتي زيارة هنية ضمن جولة دولية يقوم بها، بعد زيارته لمصر وتركيا، ولقائه كل من المخابرات المصرية في العاصمة المصرية القاهرة ، والرئيس إردوغان في تركيا.

 

وكان في استقبال هنية في العاصمة الدوحة رئيس المكتب السياسي السابق للحركة خالد مشعل.

 

وقال مكتب رئيس الحركة، في بيان : "وصل عصر اليوم الاحد ١٥ ديسمبر كانون أول ٢٠١٩ الاخ اسماعيل هنية رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إلى العاصمة القطرية الدوحة على رأس وفد من قيادة الحركة للقاء القيادة القطرية الشقيقة".

 

 

وأضاف المكتب: "غادر رئيس الحركة ظهر اليوم الأراضي التركية بعد أن أجرى وإخوانه في قيادة الحركة مباحثات مع القيادة التركية في أنقرة و اسطنبول اختتمت يوم أمس باللقاء مع فخامة الرئيس رجب طيب اردوغان".

 

وتابع: "تركز النقاش في عدد من الملفات المهمة وعلى رأسها قضية القدس والمخاطر المحدقة بالمسجد الأقصى المبارك ومصادرة الأراضي والتضييق على المواطنين في الضفة والحصار الظالم في قطاع غزة والاوضاع الصعبة للاجئين انسانيا ومحاولات تصفية قضيتهم سياسيا".

 

وأردف: "بحث خلال اللقاء الأوضاع الفلسطينية الداخلية وملف الانتخابات المزمع عقدها والتنازلات التي قدمتها الحركة لتذليل كل العقبات أمام إجرائها بالشفافية والنزاهة وصولا إلى تحقيق المصالحة وإنهاء الانقسام وترتيب البيت الفلسطيني على قاعدة الشراكة والديموقراطية".

 

وأشادت قيادة الحركة بالدور التركي في إسناد القضية الفلسطينية والشعب الفلسطيني وخاصة موقف الرئيس التركي في الأمم المتحدة وغيره من المواقف المشهورة.

 

وكان رئيس الحركة قد وصل تركيا قادما من مصر الشقيقة والتي عقد فيها سلسلة من اللقاءات مع مع وزير المخابرات المصري السيد عباس كامل وعدد من المسئولين في جهاز المخابرات العامة .