الجمعة 27 نوفمبر 2020 الساعة 11:05 ص

وكالة غزة الآن الإخبارية

العيادي يكشف تفاصيل ما وصلت إليه قضية الزواري في تونس

حجم الخط

كشف عبدالرؤوف العيادي عضو هيئة الدفاع في ملف الشهيد القائد محمد الزواري أن الملف ما زال يراوح مكانه منذ حدوث الواقعة في 15 ديسمبر عام 2016 .

وأضاف بأنه لا يوجد جديد في شآنه لا قضائياً أو سياسياً .

في إشارة إلى الطبقة السياسية التي لم تدل بأي تنديد يذكر إزاء الجريمة النكراء ضد الإنسانية وفق قوله . 

وطالب العيادي رئيس الجمهورية التونسي قيس سعيد بموقف واضح ومنصف للشهيد محمد الزواري خاصة وأمن المواطن عامة استناداً إلى موقفه الواضح والصريح قبل الإنتخابات بأن التطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي يعد خيانة عظمى . 

وأوضح بأن فريق الدفاع في ملف الشهيد محمد الزاوري ما زال يسعى للتحدث إلى رئيس الجمهورية المنتخب من أجل الإحاطة بحيثيات القضية وملابساتها والتعجيل بكشف خيوط الجريمة والحقيقة لدى عائلته ولدى العموم بإعتبار أن هذه القضية تمس أمن كل مواطن . 

وفي السياق ذاته دعاء العيادي إلى ضرورة أن تكون مسألة امن المواطن في تونس ضرورية وأن حقه في الحياة أمراً مقدس . 

يذكر أن اليوم تمر ذكرى استشهاد القائد الشهيد محمد الزواري وهو أحد أبرز القادة الذين ساهموا في تصنيع الطائرات بدون طيار إلى المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة .

وقد طالته يد الغدر الصهيونية في 15 ديمسبر عام 2016 في تونس بإستعمال الرصاص  .

وقد أعلنت كتائب القسام عن استشهاد أحد أبرز قادتها خارج فلسطين المحتلة .