الأحد 15 ديسمبر 2019 الساعة 11:16 ص

وكالة غزة الآن الإخبارية

رسالة هامة من الأمن إلى المواطنين في كل أنحاء فلسطين؟

حجم الخط

حذر الأمن في قطاع غزة المواطنين الفلسطينيين الذين يسافرون إلى الداخل الفلسطيني المحتل , أما من غزة أو القدس أو الضفة الغربية أو أهالينا في الأراضي المحتلة عام 1948 . 

وقال موقع المجد الأمني الذي يقوم على التوعية والإرشاد بأن أجهزة مخابرات الاحتلال تقوم بجمع معلومات عن المسافرين الذين يتوجهون إلى الداخل الفلسطيني المحتل في غزة أو الضفة أو القدس المحتلة أو الداخل المحتل .

ومن ثم تقوم مخابرات الاحتلال بإستغلال تلك المعلومات في المقابلات التي يتم إجرائها أثناء السفر , مما يُشعر المسافر بأن تلك الأجهزة تعرف كل شيئ عنه فيكون من السهل التعامل معهم . 

أكد المجد الأمني بأن الاحتلال لا يعرف شيئاً عن الأشخاص سوى المعلومات التي يعرفها الأخرون عنك . 

وأضاف تغريدة أخرى في نفس السياق جاء فيها ::

يمر المتخابر مع العدو بعدة مراحل أولها مرحلة التجنيد والتي يوهم ضابط المخابرات المتخابر بأنه قوي الشخصية، وأنه أكثر ذكاءاً من الضابط نفسه، ليكسر الحاجز النفسي بينهم، حتى يصل لمرحلة التشغيل والتي يتحول فيها المتخابر لضحية يعاني اضطرابات وهواجس نفسية، وينتابه شعور بالقلق والخوف، مما يؤثر سلباً على حياته الأسرية والإجتماعية.

لذا من الحكمة العودة إلى المسار الصحيح، والرجوع عن الخطأ، بإبلاغ الجهات المختصة والتي تعالج القضية بسرية وخصوصية عالية جداً.

يأتي هذا التنويه ضمن التوعية التي يقدمها موقع المجد للمواطنين للحفاظ على أنفسهم والحذر الجيد من أساليب الاحتلال المتكررة الذي يحاول بها إسقاط المواطنين الفلسطينيين .