السبت 07 ديسمبر 2019 الساعة 07:10 ص

وكالة غزة الآن الإخبارية

أبرز ردود الأفعال العربية والدولية على القرار الأمريكي بشأن المستوطنات

حجم الخط

ددت السلطة الفلسطينية الاثنين بموقف واشنطن التي لم تعد تعتبر المستوطنات الإسرائيلية متعارضة مع القانون الدولي، بخلاف رأي الأمم المتحدة والمجتمع الدولي بهذا الشأن.

 

وقال نبيل أبو ردينة المتحدث باسم الرئاسة في بيان إن واشنطن "غير مؤهلة أو مخولة بإلغاء قرارات الشرعية الدولية، ولا يحق لها أن تعطي أي شرعية للاستيطان الإسرائيلي".

 

وجاء تصريح أبو ردينة تعليقا على إعلان وزير الخارجية الاميركي مايك بومبيو، أن بلاده لم تعد تعتبر المستوطنات الإسرائيلية " متعارضة مع القانون الدولي".

 

وحمل أبو ردينة الإدارة الأميركية "المسؤولية الكاملة عن أي تداعيات لهذا الموقف الخطير."

 

وحذر وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي من أن الإعلان الأمريكي من شأنه أن يؤدي إلى عواقب وخيمة ويقوض فرص إحياء عملية السلام في الشرق الأوسط.

 

ترحيب إسرائيلي

ورحب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بالإعلان الأمريكي وقال نتانياهو في بيان إن "هذه السياسة تعكس حقيقة تاريخية بأن اليهود ليسوا مستعمرين أجانب في يهودا والسامرة. في الواقع نحن ندعى يهودا لأننا شعب يهودا".

 

 

 

وأضاف البيان: "تحديد شرعية الاستيطان في يهودا والسامرة يعود للمحاكم الإسرائيلية وليس لمحاكم دولية منحازة. المؤسسة القضائية الإسرائيلية أُثبتت نفسها في هذا الشأن وستبقى الجهة الأكثر مناسبة للحسم في تلك الأمور.

 

"نشكر الرئيس ترامب ووزير الخارجية بومبيو والإدارة الأمريكية على وقوفهم الحازم إلى جانب مبادئ الحق والعدالة. ندعو دولا أخرى إلى الوقوف إلى جانب إسرائيل وإلى جانب السلام وإلى اعتماد الموقف الأمريكي الهام".

 

ثبات في الموقف الأوروبي

وقالت فيديريكا موغيريني مفوضة السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي إن موقف دول الاتحاد تجاه المستوطنات الإسرائيلية يبقى كما هو دون تغيير ويعتبرها خارقة للقانون الدولي.

 

وقالت موغيريني إن القرار الأمريكي يقوض إمكانية الوصول لحل الدولتين وإمكانية سلام دائم بين إسرائيل وفلسطين.

 

وطالب الاتحاد في بيان بإنهاء بناء المستوطنات بما يتماشى مع التزامات إسرائيل كقوة محتلة.

 

ويعتبر الاستيطان من القضايا الرئيسية التي ادت الى توقف المفاوضات السياسية بين الطرفين منذ العام 2014، حيث تصر السلطة الفلسطينية على وقفه في حين تواصل اسرائيل البناء في الضفة الغربية.

 

من الداخل الأمريكي

ووصف بيرني ساندرز المرشح الديمقراطي للانتخابات الرئاسية الأمريكية عام 2020 القرار الأمريكي بالغير القانوني.

 

وقال ساندرز في تغريدة على موقع تويتر إن الرئيس دونالد ترامب يعزل الولايات المتحدة بمثل هذه القرارات التي تقوض الجهود الدبلوماسية عبر الإلحاح على المواقف المتطرفة.

mm