الإثنين 16 ديسمبر 2019 الساعة 01:07 ص

وكالة غزة الآن الإخبارية

"إسرائيل" تستسلم.. "الباقورة" و"الغمر" إلى أحضان الأردن

حجم الخط

بدأت السلطات الأردنية ببسط سيطرتها على منطقتي الباقورة والغمر، بعد انتهاء فترة التأجير التي نص عليها الملحق الخاص المرفق باتفاقية "وادي عربة"، التي تم التوقيع عليها بين الأردن وإسرائيل عام 1994.

ومساء السبت، أغلق الجيش الإسرائيلي، بوابة دخول الإسرائيليين إلى الأراضي الزراعية في منطقة "الباقورة" الأردنية، بحسب القناة الإسرائيلية الـ13، وذلك بعد القرار الأردني باستعادة تلك الأراضي بداية من الأحد.

وأضافت القناة الـ13 أنه لن تكون في المستقبل اتفاقات بين الحكومتين الأردنية والإسرائيلية بشأن "الباقورة" و"الغمر"، وفي حال وجدت فستكون بين شركات خاصة أو مزارعين أردنيين وإسرائيليين.

بدورها ذكرت صحيفة "يديعوت أحرنوت"، السبت، أن الأردن سيبقي على جيوب (تجمعات زراعية) في "الغمر" مؤجرة حتى انتهاء الموسم الزراعي الحالي، لصالح مزارعين إسرائيليين، على أن تتم استعادتها لاحقاً.

وكانت وسائل إعلامية إسرائيلية، قد ذكرت الجمعة، أن السلطات الأردنية أبلغت تل أبيب، خلال الأيام الأخيرة، بأنه بدءاً من الأحد سيتم منع الإسرائيليين من دخول منطقتي الباقورة والغمر الأردنيتين.

وتقع الباقورة شمالي الأردن، بينما توجد الغمر جنوبي المملكة، ويحاذيان الأراضي الفلسطينية المحتلة، وهما من أراضي وادي عربة (صحراء أردنية محاذية لفلسطين).

وأوضحت القناة الإسرائيلية "13" أن الأردن رفض طلب "إسرائيل" تمديد فترة التأجير لمدة 6 أشهر إضافية، بعد انتهاء الفترة التي استمرت 25 عاماً.

وأشارت إلى أن وزير الخارجية الأردني، أيمن الصفدي، أبلغ مستشار الأمن القومي الإسرائيلي، مئير بن شابات، خلال اجتماع عقد بالعاصمة عمان، قبل أيام، بأن الاتفاق بين الأردن وإسرائيل حول هاتين المنطقتين الأردنيتين قد انتهى.

وذكرت القناة أن المزارعين الإسرائيليين تلقوا، الخميس، رسائل من سلطات تل أبيب بأنه سيمنع عليهم دخول المنطقتين اعتباراً من الأحد.