الجمعة 06 ديسمبر 2019 الساعة 03:09 ص

وكالة غزة الآن الإخبارية

شركة فيسبوك يوقف إعلانًا لترامب بسبب لفظ بذيء

ترامب.jpg
حجم الخط

كشف تقرير جديد نشره موقع ”بيزنس إنسايدر“، أن حملة دونالد ترامب للانتخابات الرئاسية الأمريكية 2020، دفعت مليون دولار مقابل حملة إعلانية بدأت من 24 سبتمبر/ أيلول الماضي حتى الأول من أكتوبر/ تشرين الأول الجاري، واعتمدت في معظم محتواها على التضليل والمعلومات الخاطئة، ولكن كل هذا مر مرور الكرام بفضل سياسة ”فيسبوك“ الجديدة للتعامل مع المحتوى الذي ينشره السياسيون على المنصة.

ولكن التقرير أشار إلى أن أحد تلك الإعلانات تم وقفها لاحتوائها على لفظ بذيء، وهو ”عاهرة“ الذي وصف به المحتوى المرشح الرئاسي الديموقراطي جو بايدن.

وأوضح التقرير أن حملة ترامب راجعت الإعلان مرة أخرى، وقامت باستبداله بادعاء غير مبني على دليل حول استعداد بايدن لدفع مليار دولار لأوكرانيا مقابل قيام الحكومة بإقالة المحقق الذي يقوم بالتحقيق في نشاط وممارسات شركة ابنه.

وهذه المرة تم قبول الإعلان من قبل ”فيسبوك”، لأن السياسة الجديدة للتعامل مع منشورات وإعلانات الجهات السياسية يشتمل على عدم تطبيق سياسات وإجراءات التعامل مع المحتوى المضلل، باعتبار أنهم لابد من توصيل فكرهم وطريقة رؤيتهم للأمور كما هي دون إخضاعها لعملية تقصي الحقائق أبدًا.

وعن المدة نفسها، أنفق المرشحان إليزابيث وارين وجو بايدن 285000 دولار و122000 دولار على الإعلانات الموجهة عبر المنصة الزرقاء.

mm