الإثنين 21 أكتوبر 2019 الساعة 11:02 ص

وكالة غزة الآن الإخبارية

الجهاد الاسلامي يعلن موقفه من الانتخابات

تنزيل (12).jpg
حجم الخط

طالب محمد الهندي عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي، اليوم الجمعة،  بناء مجلس وطني حقيقي "في ظل هذه المرحلة الحساسة".

وقال الهندي إن "الموقف المعلن للجهاد الإسلامي من الانتخابات هو موافقتها على المشاركة في المجلس الوطني فقط، ولن تكون جزء في أي انتخابات تحت سقف أوسلو"، مطالبا ببناء استراتيجية حقيقية تساعد على التصدي لكل المؤامرات. 


 
كما أضاف: هناك فرصة للشعب الفلسطيني بأن يستعيد وحدته الداخلية على أساس حماية الثوابت وتعزيز الصمود ورفع الحصار.. يجب أن لا نكون أعداء ومنقسمين حتى هذه الفترة.

وشدد على أهمية توحيد الشعب على أساس الثوابت "التي قضى لأجلها آلاف الشهداء وضحى في سبيلها آلاف الأسرى"، مبينا أن المدخل لذلك بناء مرجعية وطنية واستراتيجة جامعة تقوم على أساس تعزيز صمود الشعب الفلسطيني وحماية مقاومته بدلاً من المناكفات الفارغة. وفق حديثه. 

وأوضح الهندي أن الحصار والحروب التي شنها الاحتلال كان هدفها انفجار الشعب في وجه حماس بـ غزة ولكن الشعب انفجر في وجه الاحتلال من خلال مسيرات العودة، التي تهدف لإنهاء الحصار كاملاً والعودة إلى الأرض المحتلة عام 48، مشيرا إلى أن الوسائل المستخدمة في مسيرات العودة باتت تزعج قرابة مليون مستوطن بالقرب من غزة.
المصدر سوا الاخبارية