الخميس 14 نوفمبر 2019 الساعة 03:48 ص

وكالة غزة الآن الإخبارية

أبو العينين: يتم تصنيع المخدرات في لبنان والفلسطينيون يتأثرون بمحيطهم

9998996257.jpg
حجم الخط

 

هاجم القيادي في حركة فتح، اللواء سلطان أبو العينين، جريدة (الأخبار) اللبنانية، التي قالت إن مخيم صبرا وشاتيلا الذي يقطنه الفلسطينيون، أصبح وكرًا لبيع وتجارة المخدرات.

وقال أبو العينين: إن الفلسطينيين يتأثرون بالوضع اللبناني، وما هو متداول في الأوساط اللبنانية، يحدث في داخل المخيمات الفلسطينية، مبينًا أن مناطق نفوذ مُطلقة في لبنان يتم فيها الاتجار بالمخدرات والحشيش، فلماذا تم التركيز من قبل بعض وسائل الإعلام فقط على المخيمات الفلسطينية؟

 وأكد أبو العينين ، وجود بعض الظواهر السلبية، ولكن هذه الظواهر جاءت من المناطق اللبنانية، مضيفًا: "إن لم تنتهِ هذه الظاهرة من الجوار اللبناني، لا يمكن استئصالها من المخيم الفلسطيني".

وأشار إلى أنه ليس فقط يتم تهريب المخدرات والحشيش عبر الحدود اللبنانية، بل يُصنع داخل الجمهورية، فوفق اللواء، عندما يتم توقيف المروّج والتاجر اللبناني، عندئذ لن تصل تلك السموم إلى المخيمات. 
 

وأضاف أن القوى السياسية الفلسطينية لا تمتلك السلطة لتقوم بقمع ومنع هذه الظواهر، وهذا مُناط بالقوى الأمنية اللبنانية، التي يمكن أن تمنع الاتجار بالمخدرات وغيرها من السموم.

 

يذكر أن وسائل إعلام لبنانية أعدت تقريراً صحفياً حول انتشار المخدرات في أحد المخيمات الفلسطينية بلبنان، معتبرةً أن المخيم يعتبر "وكراً" لتلك المواد السامة.