الثلاثاء 19 نوفمبر 2019 الساعة 12:14 ص

وكالة غزة الآن الإخبارية

الاحتلال يعلن تفاصيل جديدة حول مكوث مروحيته بالقطاع أثناء عملية خانيونس

122018494042518.jpg
حجم الخط

 

أعلن جيش الاحتلال، عن تفاصيل جديدة بشأن عملية خانيونس، مشيراً إلى أن مروحية تابعة له، مكثت في خانيونس لمدة ثلاث دقائق، لنقل مصابيه.

ونشر المتحدث باسم جيش الاحتلال، فيديو يظهر فيه الطيار الذي كان يقود المروحية، وأحد الجنود الذين نفذوا "عملية خانيونس"، والحوار هو: "هل ترى المزيد من المقاتلين في منطقتي؟ الطيار: لا أعرف ما إذا كان الجميع صعد". 

وتابع: "الجيش الإسرائيلي يبث مقاطع من إشارات اللاسلكي بين الجنود ومروحية الإنقاذ ليلة عملية القوات الخاصة في خانيونس، ففي ظل المخاطر والظروف الصعبة، ظل أفراد الإنقاذ على الأرض لضمان عدم وجود مقاتلين في غزة".

وأضاف المتحدث: "ثلاث دقائق بقيت المروحية على الأرض في خانيونس، 48 ثانية حتى صعد جميع المقاتلين، و2:22 دقيقة أخرى حتى انتهى طاقم المروحية من التأكد من عدم وجود جنود في المكان.

وكان رئيس هيئة أركان الجيش الإسرائيلي، أفيف كوفاخي، قال: إن عملية خانيونس، كان يمكن أن تنتهي بشكل أخطر بكثير، لولا شجاعة الضابط "م" الذي قتل في العملية.

يذكر أنه، اشتبك عناصر من كتائب الشهيد عز الدين القسام، الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) مساء الأحد 11 تشرين الثاني/ نوفمبر 2018 مع قوة إسرائيلية خاصة شرقي  خانيونس، ما أدّى لمقتل قائدها، وإصابة آخرين بحسب اعتراف جيش الاحتلال، قبل أن تتمكن مقاتلات إسرائيلية من إخلاء الوحدة وإنقاذ باقي أعضائها باستخدام غطاء ناري كثيف، وقصف جوّي عنيف للمنطقة، أدى لاستشهاد سبعة مقاومين.

المصدر: دنيا الوطن