الجمعة 06 ديسمبر 2019 الساعة 10:24 ص

وكالة غزة الآن الإخبارية

الحجاج يبدأون برمي "الجمرة الكبرى" في أول أيام العيد

hPj6x.jpg
حجم الخط

توافد أكثر من مليوني حاج منذ فجر اليوم الأحد أول أيام عيد الأضحى المبارك، إلى مشعر منى، لأداء مناسك رمي الجمرات، والبدء برمي الجمرة الكبرى بسبع حصيات "جمرة العقبة".

ويتواصل توافد الحجاج على "مِنى"، بعد الوقوف على صعيد عرفات (على بعد 12 كم من مكة)؛ وأداء الركن الأعظم من الحج، ثم مبيت ليلتهم في مشعر "مزدلفة"، قبل أن يتوافدوا إلى مشعر منى.

وقالت وكالة الأنباء السعودية، إن حركة الحجاج انسيابية في التنقل وفق خطة التفويج المعدة لذلك، وهناك تناسق في رميهم للجمرة دون تزاحم أو تدافع في الأدوار الأربعة لمنشأة الجمرات. وفق "روسيا اليوم"

وأكدت الوكالة على توفر كل الخدمات الأمنية والصحية والإسعافية والنظافة والدفاع المدني، إلى جانب رجال الأمن القائمين على تنظيم حركة الحجيج في ساحات جسر الجمرات وعلى مداخله ومخارجه .

واتسمت حركة الحجيج نحو جسر الجمرات والساحات المحيطة به بالتدفق المتدرج والآمن على دفعات وتوزعت على الأدوار حسب التنظيم المعد، والعودة لمواقع إقامتهم بانسيابية ومرونة، فيما اتسمت الطرق في مشعر منى إجمالا بالمرونة في الحركة المرورية للسيارات وتنقل الحجيج.

ويبدأ وقت رمي الجمرات، في يوم العيد وأيام التشريق الثلاثة من زوال الشمس، وهو وقت دخول صلاة الظهر وينتهي بغروب الشمس، فيما أجازت فتاوى الرمي قبل الزوال. وفق "الأناضول"

وبداية من الغد يبدأ الحجاج أيام التشريق الثلاثة (11 و12 و13 ذي الحجة)؛ إذ يتوجه الحجاج بداية من صباح كل يوم من مزدلفة إلى منى لرمي الجمرات؛ ولكن هذه المرة لرمي 21 جمرة بداية من الجمرة الصغرى ثم الجمرة الوسطى ثم جمرة العقبة الكبرى، بسبع حصيات لكل جمرة، ويُكبرون مع كل واحدة منها، ويدعون بما شاؤوا بعد الصغرى والوسطى فقط مستقبلين القبلة رافعين أيديهم. 

من جهتها، أكدت الهيئة السعودية العامة للإحصاء، أمس السبت، أن "إجمالي عدد الحجاج القادمين إلى مكة المكرمة من الداخل والخارج حتى الساعة الـ 9 من صباح السبت بلغ مليونين، و487 ألفا، و160 حاجا"، في حصيلة غير نهائية.

 

mm