الأربعاء 31 يوليو 2019 الساعة 11:23 م

وكالة غزة الآن الإخبارية

رئيس المكتب السياسي هنية يوجه رسالة الى صناع القرار في لبنان .

اسماعيل هنية.jpg
حجم الخط

وجه رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" إسماعيل هنية ، مساء اليوم الثلاثاء، رسائل إلى رئيس لبنان ورئيس حكومتها ورئيس المجلس النواب.

وعبر هنية خلال رسائله لميشيل عون، وسعد الحريري، ونبيه بري، عن شكره وتقديره لمواقف الدولة اللبنانية الشقيقة المشرفة والمؤيدة للقضية الفلسطينية وحقوق شعبنا في نضاله من أجل انتزاع حريته وكرامته.

وشدد هنية في رسائله على موقف لبنان الرافض لمحاولات تصفية القضية الفلسطينية وتغييبها عبر ما يسمى صفقة القرن وأدواتها ورشة البحرين الاقتصادية.

وعبر هنية عن أسفه لإجراءات وزارة العمل اللبنانية ضد العمال الفلسطينيين اللاجئين في لبنان، في أماكن عملهم ومؤسساتهم، وتحرير محاضر ضبط قانونية ومالية بحقهم ومؤسساتهم وبحق من يشغلهم وإغلاق مؤسساتهم.

وقال: "إننا في حركة حماس نرى أن هذه الإجراءات لا تنسجم مع الموقف اللبناني الرسمي التاريخي والمبدئي الداعم لحقوق الشعب الفلسطيني والرافض لمشاريع التوطين ولكل المخططات التي تفرط وتتنازل عن حق اللاجئين الفلسطينيين في العودة".

وأوضح هنية أن هذه الإجراءات لا تخدم العلاقة الأخوية ومسار الحوار اللبناني الفلسطيني، وإنما تدفع إلى مزيد من التضييق على اللاجئين الفلسطينيين، مثمناً حرص قادة لبنان الكبير على رفع المعاناة عن أبناء شعبنا الفلسطيني اللاجئين في لبنان.

وأعرب عن تطلعاته بالتدخل من أجل وقف تلك الإجراءات وتمكينهم من العيش بكرامة، فهم ضيوف على لبنان وسيبقون محافظين على هويتهم ومتمسكين بحق عودتهم إلى مدنهم وقراهم التي هجروا منها.