الإثنين 17 يونيو 2019 الساعة 09:40 م

وكالة غزة الآن الإخبارية

مراكز الإصلاح والتأهيل في غزة تُفرج عن 62 نزيلاً محكوماً قضوا ثلثي المدة في مراكزها

3d371107b28e90d21a83b945bf2c514f.jpg
حجم الخط

فلسطين: غزة الآن

أفرجت المديرية العامة لمراكز الإصلاح والتأهيل بوزارة الداخلية والأمن الوطني في غزة صباح اليوم الإثنين، عن 62 نزيلاً محكوماً قضوا ثلثي المدة في مراكزها، بعد اجتيازهم البرامج التأهيلية والإصلاحية.

وحضر الإفراج العميد فؤاد أبو بطيحان مدير عام مراكز الإصلاح والتأهيل، ونائبه العقيد إياد سليمان، ومساعد المدير العام العقيد عطية ياغي، ومدراء المراكز والوحدات، بالإضافة إلى النزلاء المفرج عنهم وذويهم.

وخلال كلمة له أكد العميد أبو بطيحان أن المديرية العامة للإصلاح والتأهيل تهدف للارتقاء بالنزلاء وإصلاحهم، من خلال البرامج التأهيلية والإصلاحية في سبيل إعادة دمجهم في المجتمع وعدم العودة إلى السلوك الإجرامي.

وأطلع أبو ابطيحان أهالي النزلاء على البرامج التأهيلية التي تلقاها النزلاء خلال مكوثهم داخل مراكز الإصلاح والتأهيل؛ مشيرًا إلى أن المديرية عمدت على تقديم العديد من البرامج التعليمية والتثقفية المتنوعة، والتي تساهم في تأهيل النزلاء، والارتقاء بهم ليكونوا معاول بناء في المجتمع.

وتمثلت تلك البرامج، في برنامج: محو الأمية، ومركز تحفيظ وتعليم القرآن الكريم، والعديد من الدورات العلمية المختلفة، بالإضافة إلى المشاريع المهنية، والأعمال اليدوية، التي تكسبهم مهنًا يعتاشون من خلالها بعد دمجهم في المجتمع.

وعبّر مدير مراكز الإصلاح والتأهيل، عن أمله في أن يعود هؤلاء النزلاء مع أهليهم ويكونوا عناصر إنتاج في المجتمع، وأن يكون لديهم إصرار كبير على عدم العود إلى الجريمة.

يذكر أن وزارة الداخلية دأبت على إفراج أعداد من النزلاء ممن تجاوزوا ثلثي المدة من محكومياتهم فأكثر، وممن يثبتون حسن السير والسلوك خلال عملية تأهيلهم وإصلاحهم عبر البرامج الإصلاحية.