الجمعة 22 مارس 2019 الساعة 04:15 م

وكالة غزة الآن الإخبارية

تصاعد التوتر على جبهة غزة وموقع يكشف رسائل حماس لإسرائيل .

hWtZ4.jpg
حجم الخط

أكد موقع المونيتور في تقرير نشره للكاتب الاسرائيلي شلومي إلدار، اليوم السبت، إن قيادة حماس نقلت مؤخراً رسالة إلى "إسرائيل" عبر وسطاء مصريين بأنها لا تنوي الانتظار إلى ما بعد الانتخابات، كما أنها غيرت مطالبتها المالية بدلاً من 15 مليون دولار طالبت الآن بمبلغ 20 مليون دولار على الأٌقل، على حد قول الكاتب.

وأضاف الكاتب أنه "في الوقت نفسه بدأ التصعيد في قطاع غزة يعزز الرسالة: تحولت البالونات الحارقة إلى بالونات مفخخة وصاروخ على "إسرائيل".

وتابع: المصريون من جانبهم لم يضيعوا أي وقت، وفي يوم الثلاثاء [5 مارس] وصل وفد مصري رفيع المستوى برئاسة نائب رئيس المخابرات المصرية إلى قطاع غزة، وقد انضم إليهم همام أبو زيد، القنصل المصري في السفارة المصرية في تل أبيب، وكان المبعوث القطري محمد العمادي ينتظر التطورات، وبقدر ما يتعلق الأمر فإن ما سيتم الاتفاق عليه بين حماس ومصر سيكون مقبولاً له ولأمير قطر، ووفقاً لمصدر مصري حتى قبل الاجتماع في غزة، التقى أعضاء الوفد المصري مع رئيس الموساد يوسي كوهين بشأن الترتيبات في قطاع غزة.

بدورها قالت صحيفة "معاريف" العبرية إن الوضع يزداد توترا في محيط قطاع غزة، مع تصاعد عمليات إطلاق البالونات الحارقة باتجاه مستوطنات "غلاف غزة" وإسرائيل.

وذكرت الصحيفة، أن خبراء متفجرات هرعوا للتعامل مع جسم مشبوه، "يشتبه باحتوائه على مواد متفجرة"، بعد أن وصل بواسطة بالون أطلقه فلسطينون من داخل القطاع، وقد عثر عليه في غابة بالقرب من "المجلس الإقليمي سدوت هنيغف"، كما أبعدت قوات الاحتلال مستوطنين كانوا يتنزهون في تلك المنطقة.

وكانت طائرات تابعة للاحتلال قصفت ليلة أمس، أهدافا في شمال وجنوب قطاع غزة، قالت إنها لحركة حماس.