الأربعاء 20 مارس 2019 الساعة 10:51 م

وكالة غزة الآن الإخبارية

رضوان يدعو المقاومة الفلسطينية للرد على اعتداء الاحتلال للأقصى .

رضوان.jpeg
حجم الخط

أكد القيادي في حركة حماس اسماعيل رضوان, اليوم الجمعة, رسالتنا اليوم للاحتلال الاسرائيلي إن استهداف المسجد الأقصى واغلاق باب الرحمة والاعتداء على المصلين يمثل جريمة وعدواناً غاشماً على القيم والمبادئ والعقيدة ولن يمر دون حساب".

وقال رضوان خلال مشاركته بمسيرات العودة شرق مدينة غزة - رسالتنا اليوم أننا لن ننسى دماء شهداء مجزرة الحرم الإبراهيمي ولن يهدأ لنا بال حتى يتم الانتقام لدماء الشهداء.

ووجه التحية للمرابطين والمرابطات المدافعين عن المسجد الأقصى ولأبناء شعبنا الذين خرجوا بعشرات الآلاف في الجمعة الثامنة والأربعين لمسيرات العودة وكسر الحصار بعنوان ( الوفاء لشهداء مجزرة الحرم الابراهيمي).

و كما دعا المقاومة الفلسطينية إلى الجهوزية التامة للرد على أي عدوان يستهدف المسجد الأقصى. وطالب جماهير شعبنا الفلسطيني إلى النفير العام وشد الرّحال إلى المسجد الأقصى والدفاع عنه فالأقصى دونه أرواحنا ودماؤنا.

وطالب جامعة الدول العربية ومنظمة التعاون الإسلامي ولجنة القدس للقيام بواجبها تجاه الدفاع عن المسجد الأقصى.

في سياق اخر انتقد رضوان التطبيع وقال .. للمطبعين والمهرولين والمنسقين أمنياً إن التاريخ لن يرحمكم وإن الشعوب لن تنسى من جَرَّأ الاحتلال على المسجد الأقصى فعليكم العودة إلى صف أمتكم فالاحتلال هو العدو الأوحد لأمتنا.

واكد على استمرار مسيرات العودة وكسر الحصار بطابعها الشعبي وأدواتها السلمية حتى تحقق أهدافها برفع الحصار الظالم عن أبناء شعبنا وتحقيق حق العودة.

كما اكد على ضرورة تحقيق المصالحة واستعادة الوحدة لمواجهة المشاريع الصهيوأمريكية في المنطقة.

ودعا إلى رفع الحصار الظالم عن غزة ووقف مجزرة الرواتب وتعزيز صمود شعبنا.