الأربعاء 20 مارس 2019 الساعة 07:59 م

وكالة غزة الآن الإخبارية

الاحتلال يحرض على شيخ الأقصى ويفرض ضرائب على المقدسيين

Dyo02LEXgAAE_kh.jpg
مصطفى عياش

الكاتب: مصطفى عياش

مدير وكالة غزة الآن الإخبارية

حجم الخط

الكاتب : مصطفى عياش

عندما نقول أننا شعبً واحد , فعلينا أن نواجه الاحتلال جميعاً , وأن لا نترك الاحتلال ينهش لحم الأخرين لأنهم يعيشون في مدن فلسطينية أخرى .

إن الشيخ رائد صلاح يعاني منذ سنوات من ظلم الاحتلال من تحريض مستمر ضده , و لم يكتفي بذلك بل قام بإعتقاله بشكل متكرر , ومنذ شهور قليلة خرج من السجن إلى سجن المنزل , ومن ثم يعود اليوم للمحاكمة مجدداً .

 إن الفصائل الفلسطينية يجب أن معنية بأن يكون الشعب الفلسطيني واحد وأن يكون لها كلمة تجاه ما يحدث , وإذا لا تستطيع فعل شيئ ولا حتى الإدانة أو الإستنكار فعليها أن تعترف بأننا لسنا شعب واحد وأن ما يقع عليكم من ظلم نحن لن نتدخل , وكأن رائد صلاح الذي قضى عمره دفاعاً ويدعوا الشعب الفلسطيني في الداخل للرباط في المسجد الأقصى المبارك لا علاقة له في فلسطين .

إذا أصبحتم تعيشون في واقع أنكم تعيشون في غزة فندافع عن غزة فقط والضفة تدافع عن الضفة فقط والداخل يدافع عن الداخل فقط فأنتم في هذه الحالة لا تختلفون كثيراً عن نقاط صفقة القرن التي تريد هذا البند بالتحديد .

الشيخ رائد صلاح يحتاج نصرتكم ووقوفكم ودعمكم ومساندتكم لتصل للعالم رسالة بأن الاحتلال الظالم يعتقل وينكل في أبناء شعبنا في كل مكان وأن غزة تطالب العالم بالتدخل للوقوف مع الشيخ رائد صلاح وكذالك الضفة وكذالك القدس لتصل للعالم أننا شعب مترابط يقف صفاً واحداً في وجه الظلم والعدوان .

إلى من يهمه الأمر , إن شعبنا في الداخل الفلسطيني وقفوا مع غزة والضفة والقدس في جميع المحن , وكان في مقدمتهم رائد صلاح والذي تعرض لحظر الحركة الإسلامية نتيجة وقوفها مع غزة ودعم الأيتام من خلال مؤسسات الإغاثة المعروفة .

فلذلك من واجب شعبنا الوقوف مع أهلنا في الداخل الفلسطيني والقدس لنضع للاحتلال حد واضح بأننا لا نسمح بالمساس بأي فلسطيني في القدس او في الضفة او غزة او الداخل فجميعنا شعب واحد .

الأمر الأخر .
الاحتلال يحاول فرض معادلة جديدة وهي رفع الضرائب عن المقدسيين في القدس المحتلة من أجل إجبارهم على الرحيل والعيش في مكان أخر لضرب كل ما هو فلسطيني .
إن أهل القدس هم المرابطين الدائمين في باحات المسجد الأقصى المبارك وعدم وقوفنا معهم ومساندتهم ورفض كل ما يتعرضون به من إعتداءات يومية ووقوفنا معهم يجب أن يكون في أسرع وقت من خلال مظاهرات منددة وشعارات باللغات جميعها والتي ترفض ترحيل المقدسيين ومحاولة فرض الضرائب عليهم من أجل الموافقة لترك البلاد فإنهم الأمل الذي يهدد الاحتلال من البقاء .

رسالتي الأخير :: البدء بتوعية الجيل الجديد باننا امام أفكار صهيونية جديدة تحاول أن تنسيكم أرضكم فنحن اليوم سنعطيكم الدروس ونروي لكم ما هو الاحتلال .

فك الله اسر الشيخ رائد صلاح وحفظ الله أهلنا في الداخل والقدس وغزة والضفة , واسال الله أن يزيل الاحتلال الظالم المجرم في القريب العاجل .