السبت 04 ابريل 2020 الساعة 05:51 ص

وكالة غزة الآن الإخبارية

قيادي جهاد: حوارات القاهرة ستستمر لهدفين فقط !

حجم الخط

شدد القيادي في حركة الجهاد الإسلامي خالد البطش مساء الثلاثاء، على ضرورة إنهاء الانقسام، وكسر الحصار عن غزة، كاشفًا أن حوارات القاهرة ستستمر من أجل المصالحة الفلسطينية وكسر الحصار "وليس المصالحة والتهدئة".

وذكر البطش أن "الطريق لكسر الحصار، هو مزيد من الالتحام في مسيرات كسر العودة"، داعيًا الجميع للتمسك بالمسيرات والمقاومة والنضال؛ من أجل تحقيق المصالحة وإنهاء الحصار والحفاظ على حق العودة.

جاء ذلك في كلمة له ، خلال مسيرة جماهيرية حاشدة، حملت شعار (معا لحماية حقوق اللاجئين) باتجاه معبر بيت حانون "ايرز" شمال قطاع غزة.

وأضاف البطش أن "ما يتعرض له حقنا بالعودة، واللاجئين من اجراءات ظالمة وتعسفية من الادارة الامريكية، وما يقوم به ترامب، يدخل الشعب الأمريكي في أتون الصراع والعداء مع الشعب الفلسطيني".

وأكد أن  "ما يتعرض له أبناء شعبنا من مؤامرة تصفية حق العوة والأونروا، هو انحياز سياسي لاسرائيل، ومحاولة لإلغاء حق العودة". 

واستدرك : "لكن مستقبلنا ليس ملكا بيد ترامب ولا يحدده هو، إنما بإرادتنا وقوتنا ووحدتنا واصرارنا على حقنا في العودة".

وشدد على أن مسيرات العودة ستستمر "ردًا على محاولات ترامب، النيل من حقنا في العودة"، مؤكدًا أن "الرد لن يكون بالفرار من المواجهة".