الجمعة ٢٤ / نوفمبر / ٢٠١٧ - ٢١:٥٧:٢٢ بتوقيت القدس

رونالدو يتطلع لمجد جديد

October 23, 2017, 12:29 pm

 

مع فوزه بلقبي الدوري الإسباني ودوري أبطال أوروبا لكرة القدم مع ريال مدريد الإسباني، يطمح البرتغالي كريستيانو رونالدو إلى توسيع الفارق مع منافسه التقليدي الأرجنتيني ليونيل ميسي في عدد الجوائز الفردية الكبيرة.

وأحرز رونالدو ألقاب الدوري ودوري الأبطال وكأسيْ السوبر الإسبانية والأوروبية خلال عام 2017، كما قاد المنتخب البرتغالي إلى نهائيات كأس العالم 2018 ليصبح المرشح الأقوى للفوز غدا الاثنين بجائزة أفضل لاعب بالعالم لهذا العام باستفتاء الاتحاد الدولي للعبة (فيفا).

وكان النجم البرتغالي عادَل رصيد ميسي من الجوائز الفردية الكبيرة عندما أحرز جائزة الفيفا لأفضل لاعب عام 2016، وذلك خلال حفل أقيم بمدينة زيوريخ السويسرية في الثامن من يناير/كانون الثاني الماضي.

وبعدها بشهور، انفرد رونالدو بصدارة قائمة أكثر اللاعبين فوزا بالجوائز الفردية الكبيرة حيث أحرز جائزة أفضل لاعب في أوروبا لعام 2017 لتصبح الجائزة التاسعة له بمثل هذه الجوائز مقابل ثماني جوائز للأرجنتيني ميسي نجم برشلونة الإسباني.

وأحرز رونالدو جائزة الكرة الذهبية أربع مرات سنوات 2007 و2008 و2009 و2016 وهي الجائزة المقدمة من مجلة "فرانس فوتبول" الفرنسية الرياضية المتخصصة، علما بأن جائزة المجلة اندمجت مع جائزة الفيفا في ست سنوات متتالية من 2010 إلى 2015.

ومع انفصال الجائزتين مجددا عام 2016، نال رونالدو دفعة رائعة للانفراد بصدارة قائمة أكثر اللاعبين تتويجا بالجوائز الفردية الكبيرة حيث توج بجائزة الكرة الذهبية أواخر عام 2016 ثم حصد جائزة الفيفا قبل أن يحرز الجائزة التاسعة مؤخرا وهي لأفضل لاعب في أوروبا.

ويتنافس رونالدو على الجائزة غدا مع ميسي، والبرازيلي نيمار نجم باريس سان جيرمان الفرنسي.

المصدر: وكالات