السبت ٢١ / أكتوبر / ٢٠١٧ - ٠٢:٤١:٢١ بتوقيت القدس

"البحيرات السبعة".. قبلة محبي الطبيعة وعشاق التصوير في "ريزة" التركية

August 23, 2016, 1:30 am

ريزة/محي الدين صاندقجي/الأناضول

أصبحت منطقة "يديغولّار" "البحيرات السبعة" الواقعة على الحدود بين ولايتي "ريزة" و"أرضروم"، شمال شرقي تركيا، التي تمتاز بطبيعتها الخلابة وبيئتها السليمة، قبلة لمحبي الطبيعية، ومحط أنظار عشاق التصوير.

وتتميز "يديغولّار" (Yedigöller)، الواقعة على ارتفاع مابين 2930 -3200 مترا عن سطح البحر، بجمالها الطبيعي الساحر، وتمتعها بنظام بيئي، ووقوعها ضمن حدود "الحديقة الوطنية"، المدرجة في قائمة " 100 منطقة تستوجب حمايتها في العالم" من قبل منظمة "الصندوق العالمي للطبيعة".

ولايمكن الوصول إلى المنطقة في فصل الشتاء جراء بلوغ ارتفاع الثلوج التي تغطيها، نحو 3 أمتار، إلا أنها تصبح مركز جذب لمحبي الطبيعة خلال أشهر الصيف.

ويصل محبو الطبيعة إلى "يديغولّار" الواقعة جنوب غربي جبال "كاتشكار"(Kaçkar Dağları) سيرا على الأقدام بعد قطعهم مسافة معينة عبر السيارة، وتوفر للزوار من خلال هوائها النقي ومياهها الباردة ومناظرها الخلابة قضاء أوقات ممتعة.

ويجري محبو الطبيعة زيارات يومية إلى "يديغولّار"، أو ينصبون الخيم ويبيتون فيها، فيما يستمتع بعضهم بركوب قوارب يجلبونها معهم، وآخرون يسبحون في مياهها وسط الضباب المتصاعد منها.

وتُنظم رحلات لعشاق التصوير إلى "يديغولّار"، الذين يلتقطون الصور، فيما يقوم آخرون بتصوير المنطقة من الجو عبر "كوادكوبتر"( طيارة مصغرة بدون طيارتحمل كاميرا تصوير).

وفي مقابلة أجرتها معه وكالة الأناضول، أشار "محمد علي آك"، رئيس جمعية "فن التصوير" بولاية ريزة، إلى أن المنطقة تضم مناظر طبيعية خلابة، قائلا: "أصبحت المنطقة محطة لعشاق الطبيعية. نحن أيضا نزورها لقضاء نهاية الأسبوع ولألتقاط الصور".

فيما قال "رجب كايا"، الذي استقدم أصدقائه من بريطانيا لزيارة المنطقة، "نصبنا خيمة وبُتنا فيها، غايتنا هي تعريف ولاية ريزة. لمن يريد أن يرى الجنة على الأرض فعليه أن يزور المنطقة"

المصدر: الأناضول.