الأحد ٢٧ / مايو / ٢٠١٨ - ٠٧:٥٧:١٢ بتوقيت القدس

وفاة 54 مريضاً فلسطينياً نتيجة حصار السيسي وإسرائيل لغزة

February 14, 2018, 8:18 am

جوال

نشرت وكالة الأنباء الفرنسية “فرانس برس”، تقريرًا عن الأوضاع الإنسانية في قطاع غزة، القابع تحت حصار الاحتلال الإسرائيلي من جانب، ونظام الانقلاب في مصر من جانب آخر، قالت فيه إن أكثر من خمسين مريضًا في قطاع غزة توفوا، العام الماضي، أثناء انتظارهم الحصول على تصاريح خروج من خارج القطاع الفقير.

ولفتت الوكالة إلى التقارير الصادرة عن عدة منظمات، من بينها مركز الميزان لحقوق الإنسان، ومنظمة العفو الدولية، وهيومن رايتس ووتش، وجمعية العون الطبي للفلسطينيين، وأطباء لحقوق الإنسان في إسرائيل، والتي ذكرت أن 54 فلسطينيًا- من بينهم 46 مصابًا بالسرطان، توفوا خلال 2017 بسبب رفض أو تأخر تصاريحهم.

وأشارت الوكالة إلى أن الاحتلال الإسرائيلي يفرض حصارًا محكمًا على قطاع غزة، منذ سيطرة حركة المقاومة الإسلامية “حماس” عليه في عام 2007، كما يغلق نظام الانقلاب بقيادة عبد الفتاح السيسي، معبر رفح وهو البوابة الوحيدة لسكان القطاع على العالم دون المرور بإسرائيل.

وتابعت أن هذا القطاع الذي يعيش فيه نحو مليوني فلسطيني، شهد ثلاث حروب مدمرة بين العامين 2008 و2014، ألحقت أضرارًا بالغة


الوحيدة لسكان القطاع على العالم دون المرور بإسرائيل.

وتابعت أن هذا القطاع الذي يعيش فيه نحو مليوني فلسطيني، شهد ثلاث حروب مدمرة بين العامين 2008 و2014، ألحقت أضرارًا بالغة في البنية التحتية وجميع مناحي الحياة، مشيرة إلى أنه بسبب تردي القطاع الصحي يلجأ مرضى غزة لتلقي العلاج في مستشفيات الضفة الغربية أو القدس أو حتى في الأراضي القابعة تحت الاحتلال الإسرائيلي، إلا أن ذلك يستوجب حصولهم على موعد من المستشفى، ثم التقدم بطلب للحصول على تصريح للسفر عبر معبر إيريز الذي تسيطر عليه إسرائيل، والوحيد التي تسمح لمرور الأفراد عبره.

وتخلف الفلسطينيون من قطاع غزة عن 11 ألف موعد طبي على الأقل، بعد أن رفضت السلطات الإسرائيلية طلبات التصاريح أو لم ترد عليها في الوقت المناسب، بالإضافة إلى الإغلاق المستمر لمعبر رفح.