الأربعاء ٢٢ / فبراير / ٢٠١٧ - ١٣:١٨:٢٤ بتوقيت القدس


نائب عن فتح يحمل حكومة الحمد الله مسئولية أزمة الكهرباء

January 8, 2017, 10:22 am

حمل النائب في المجلس التشريعي عن حركة فتح يحيى شامية، حكومة رام الله برئاسة رامي الحمد الله، المسئولية الكاملة عن أزمة الكهرباء في قطاع غزة.

وذكر شامية في منشور له على صفحته على الفيس بوك، أنه لا يمكن حل المشاكل المتراكمة خلال عشر سنوات في قفزه هواء.

وأضاف " إصلاح النظام الكهربائي يحتاج سنوات ولا يصلح عطارا ما خربه الدهر، اللوم كل اللوم على السياسيين وليس الجهاز التنفيذي من مهندسين وفنيين والمسؤولية كل المسؤولية على حكومة الوفاق التي لا تراقب، وتفعل وتدير بعيدا عن غزه وحاجتها من خدمات".

وأوضح أن مقترح تزويد قطاع غزه بالتيار الكهربائي عبر خط ناقل 161kv. يقدره 150Mw الاول لمنطقه غزه والشمال 100Mwوالآخر لمنطقه الجنوب 50Mw عبر محطتي تحويل 161/22kv. هو مقترح الشركة الإسرائيلية منذ عام 1990 اثناء سيطرتها على قطاع غزه، كبديل للخطوط 11 التي تزود قطاع غزة.

وبين أن الخط الناقل 161kv هو بديل للخطوط وليس أضافه لها محطه توليد الكهرباء تتشكل من 4 وحدات مركبه قدره كل واحده 140Mw تستكمل لتغطي الطلب الأقصى على الطاقة عام 2010 بقدره اجماليه 560Mw حتى تاريخه لم تعمل ولم تركب الا واحده اما الثالثة بناء خطوط نقل بين محطه التوليد ومحطتي التحويل في رفح وشمال غزه نظام 220kv تصل قدرتها على نقل 300Mwأضافه إلى محطه التحويل داخل محطه الكهرباء هذا النظام فقط هو الذي يؤهل الربط الكهربائي العربي كل هذا النظام توقف وتعطل بسبب الانقسام وما ساد قطاع غزه من عدم استقرار أمني وسياسي وبقيت الأحمال تتزايد دون اي تغطيه إضافية لمصادر التزويد.

 

المصدر : وكالة شهاب