الثلاثاء ١٦ / أكتوبر / ٢٠١٨ - ٠٩:٢٠:١٩ بتوقيت القدس

هل تزيد القهوة الوزن أم تخففه؟

January 12, 2018, 3:59 am

جوال

لفترة طويلة اعتبرت دراسات وأبحاث التغذية القهوة من أدوات التخسيس وإنقاص الوزن.

وتحتوي القهوة على حمض الكلوروجنيك الذي يقوم بإبطاء عملية الإفراج عن الغلوكوز، وتنشيط التمثيل الغذائي وحرق الدهون. لكن هناك عوامل أخرى يمكن أن تجعلها مصدراً لزيادة الوزن وليس تخفيفه.

إليك ما تحتاج معرفته عن الأمر:

في كثير من الأحيان لا يتم شُرب فنجان القهوة بمفرده، فعادة ما يتم تناول بعض الحلوى معه، وبالنسبة للبعض لا يكون مذاق القهوة مستساغاً إذا لم تتم إضافة السكر، أو الحليب أو القشدة إليها.

وعند إضافة السكر إلى القهوة ترتفع كمية السعرات الحرارية في الكوب الواحد من 4 سعرات إلى 100، وعند إضافة الحليب والقشدة والسكر يصل إجمالي السعرات إلى ما بين 300 و400 سعرة. ويعادل هذا القدر نصف السعرات الحرارية في وجبة رئيسية.

من ناحية أخرى، تحتوي القهوة على جرعة كبيرة من الكافيين مقارنة بالشاي مثلاً، فإذا كنت من عشاق القهوة الذي يشربون أكثر من فنجانين في اليوم ستؤدي زيادة الكافيين في الدم إلى زيادة هرموني التوتر (الكورتيزول والأدرينالين)، ويترتب على ذلك زيادة الإحساس بالجوع والرغبة في تناول الكربوهيدرات.

وقد تؤدي زيادة الكافيين إلى خصم


في اليوم ستؤدي زيادة الكافيين في الدم إلى زيادة هرموني التوتر (الكورتيزول والأدرينالين)، ويترتب على ذلك زيادة الإحساس بالجوع والرغبة في تناول الكربوهيدرات.

وقد تؤدي زيادة الكافيين إلى خصم من ساعات النوم، ومن المعروف أن نقص النوم يزيد اشتهاء تناول الأطعمة.

لذا، إذا كنت من عشاق القهوة وترغب في خفض الوزن احرص على تناولها خالية من السكر، وتناول القهوة منزوعة الكافيين في الصباح لأنها تحتوي على 20 بالمائة فقط من الكافيين في القهوة العادية، وعدم الجمع بين القهوة والحلوى، والاستفادة من زيادة الأدرينالين والكورتيزول عن طريق ممارسة التمارين والنشاط البدني

(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});